Quote:طرابلس ـ ليبيا : استمرارا لسلسة الفضائح التي تخص عائلة معمر القذافي ، مرورا بعلاقاته ونزواته مع فتيات صغيرات ومع حارساته والحفلات التي كان يقيمها ابناءه بملايين الدولارات وصولا للعلاقات المشبوهه التي كان يقوم بها ابناءه مع الفتيات الاجانب كشفت مؤخرا خادمة تدعى شويقة الملا إثيوبية الجنسية 30 عامًا كانت تعمل لدى هانيبال نجل معمر القذافي عن تعرضها للتعذيب من زوجته إلين سكاف.

وقالت الخادمة ان زوجة هانيبال كانت تلقي على رأسها ماءً مغليًا كما حرمتها من الطعام والشراب لأيام طويلة وتسبب ذلك في حدوث ندبات وقشور .

وكانت قد توجهت الفتاة الخادمة إلى إحدى الغرف المهجورة بإحدى الفيلات على شاطئ البحر في طرابلس حيث كانت مريضة لا تستطيع السير وتفترش الأرض.

وقالت الفتاة الخادمة أن الين سكاف تعمل موديل تعدت عليها بالضرب والقاء الماء المغلي عليها عندما لم تستطع الخادمة اسكات الطفلة التي كانت بتكي بشدة قائلة :”أخذتني إلى الحمام وقيدت يداي خلف ظهري وقدمي أيضًا، ووضعت شريطًا حول فمي، وبدأت في صب الماء المغلي على رأسي”.

وأضافت: “هناك ديدان تخرج من رأسي وسائل شفاف ، لقد أخفتني عن الجميع، ولم يراني طبيب أو أي أحد كان”. واوضحت :”ساعدني أحد الحراس لحملي للمستشفى ولكن عندما علمت الين سكاف هددته بالسجن

Tripoli, Libya: lanjutan dari siri skandal yang melibatkan keluarga Muammar Gaddafi, melalui Perhubungan dan keinginannya dengan gadis - gadis muda dengan Harsath dan konsert yang diadakan oleh berjuta-juta puteranya Dolar turun Perhubungan yang mencurigakan, yang dilakukan oleh puteranya dengan gadis asing baru - baru ini telah mendedahkan seorang Penasihat disebut Mullah kewarganegaraan Hoikh Ethiopia 30 tahun itu bekerja untuk kanak-kanak Hannibal Kadhafi pendedahan terhadap penyeksaan terhadap isterinya Ellen Skaff. 


Pelayan mengatakan bahawa isteri Hannibal sedang menerima di tuang kan air panas di atas kepalanya dan tidak mengambil makanan dan minuman selama berhari - hari panjang dan ini menyebabkan banyak parut dan kulit menggelupas.

Mereka menjumpainya sebuah bilik di salah satu Vila yang ditinggalkan di pantai di Tripoli, di mana pesakit tidak boleh berjalan dan berbaring di tanah.

Dia juga mengatakan kepada pembantunya bahawa : " ghadafi membawa saya ke bilik mandi dan mengikat tangan saya di belakang dan kaki saya juga, dan memasang selotip di mulut saya, dan mula menuangkan air panas di kepalaku.

Dia menambah lagi " ada darah keluar dari kepala saya dan cecair putih, ", "salah satu pembantu saya membawa saya ke hospital untuk ujian kehamilan ,tetapi saya diancam dimasukkan ke penjara"
 -yamazaj.com








CT: kejam betul ,ghadafi ni.
p/s:translated for you, wahai pengcopy paste ,letaklah backlink
sumber: http://yamazaj.com